إجتماعىالمرأة والطفلصحةعالم الاسرة والتربيةنصائح اطفال

طرق سهلة وبسيطة تقومين بها لتصبحي أماً ممتعة

طرق سهلة وبسيطة تقومين بها لتصبحي أماً ممتعة

بقلم منى جلال

 حقاً أنت أم رائعة، سواء كنت ترين أنك أماً ممتعة أم لا، أن الأم بطبيعتها أم رائعة فقد حباها الله طبيعة خاصة في تعاملها مع أبنائها فمهما كان تعاملها معهم فإنها تحب أبنائها وايضاً نفس المشاعر والأحاسيس لدي أبنائها فمن الممكن أن تكوني عاقبتي أبنك ثم ترينه بعد عقابك له في حضنك يبكي، فهذه طبيعة لدي كل أم ولدي الأبناء. والآن دعينا ننظر إلى الأمر بعين الواقع، فأحياناً تكوني في حالة مزاجية لا تسمح لك بالمرح أو المتعة، في هذه اللحظات يكون من الصعب التفكير والبحث عن أشياء ممتعة لأطفالك، ولكن في الأيام العادية، عليك أن تحاولي إضفاء جو ممتع على علاقتك بأطفالك من أجل استقرارهم النفسي، وتسهيل الأمور على أسرتك بأكملها، وإليك بعض الطرق السهلة والبسيطة لتصبحي أماً ممتعة.

ابحثي عن المغامرة مع أولادك

عزيزتي الأم كلما أتت لك وسمحت لك فرصة لكي تقومي بجو من المغامرة مع أبنائك فلا تضيعيها عليهم بكسلك وتحرميهم وتحرمي نفسك متعت اللعب معهم وتشعري معهم بجو المغامرة، فاسمحي لأطفالك بخوض مغامرة معك من حين لأخر، مثل تجولك معهم في مكان جديد عليكم أو أن تذهبي بهم لبلدان لم يزورها لتتنزهي بها، أو أن تجربي معهم لعبة جديدة في مدينة الملاهي فذلك سوف يسعدهم وتسعدي معهم وتعودي لطفولتك وتستمتعي معهم، هذه المغامرات مهما كانت بسيطة، فسوف تضفي جواً من المرح والمتعة على أوقاتك مع أطفالك وسوف يشعرون بالسعادة والفرحة وتدخلي عليهم البهجة بمتعتهم معك بهذه المغامرات التي تعديها لهم.

عدي لهم مفاجآت ممتعة

عزيزتي الأم أحرصي علي أن تخلقي جو من المفاجئات بأن تغني معهم أو الرقص دون ترتيب مسبق، وإن لم يكن لديك الجراءة لفعل ذلك معهم فأعدي لهم عشاء مفاجئ لما يحبونه من أطعمه داخل حجرتهم ولعبهم، ومن آن لآخر احرصي على مفاجأة أطفالك بشيء غير متوقع منك.

أكسري روتين حياتك معهم

من وقت لآخر عزيزتي الأم يكون أطفالك بحاجة إلى كسر الروتين التي تقومين به معهم فعليك بالتغيير من هذا الروتين من وقت لأخر، وإجرائك تغيير مفاجئ وممتع في جدولهم اليومي سوف يشعرهم بالإثارة والمتعة معك، كإحضارهم مبكراً من المدرسة، والذهاب لتناولهم المثلجات معك، أو الذهاب بهم للنادي أو عند جدتهم وقضاء اليوم معها مع مشاركتك لهم في العابهم.

الضحك الكثير مع أبنائك

لا تكوني أم صعبة في الضحك مع اولادك فلا تكوني دائما أم جادة وصارمة ولكن كوني أم حنونه وعطوفة ومرحة معهم وخاصة في مواقف وأحاديث أطفالك الطريفة، اضحكي باستمرار معهم، واحكي لهم عن المواقف الطريفة التي تقابلك في حياتك أو أنت كنتي في سنهم من مواقف مضحكة، انثري الضحكات في أرجاء منزلك، لتنتشري البهجة والمتعة في حياتك وحياة أبنائك.

 السماح لأطفالك بالنيل منك

لا بأس من أن يضحك أطفالك علي موقف مضحك تعرضت له أمامهم فلا تغضبي منهم وتنهريهم، ولكن اسمحي لهم بالضحك على أخطائك التي ممكن أن تحدث لك وانت في المطبخ أو أثناء مذاكرتهم معك، طالما أنهم لم يتجاوزوا حدود الأدب والاحترام معك، اتركيهم ينالون منكِ أمامك، فهذا نوع من المتعة والمرح وسوف يضفي عليكم جو من المرح.

العبي معهم وعيشي معهم طفولتهم

 عزيزتي الأم لا تضيعي فرصة عودتك للطفولة معهم فالعبي معهم الألعاب الورقية أو ألعاب التجميع، أو المسرحيات الهزلية، جميعها ألعاب مرحة وممتعة لأطفالك خاصة عندما تشاركيهم ألعابهم، وسوف تستمتعين بالوقت أنت أيضاً معهم، وبالنسبة إلى أبنائك المراهقين أو الأطفال الأكبر سناً، قد يفضلون مشاركتك مشاهدة بعض مقاطع الفيديو المضحكة، فلا تترددي في مشاركتهم هذه المتعة كوني معهم، كوني صديقة لأبنائك بجانب أنك أمهم أكسري حاجز الرهبة منك ليكونوا قريبين منك لكي يحكوا لكي عن يومهم بكل صراحة دون خوف.

استعيني بمصادر خارجية لمتعت ابنائك

لا يجب أن تكوني أنت مصدر المتعة الوحيد بالنسبة إلى أطفالك، استعيني بمصادر خارجية، مثل مشاهدتهم فيلم كوميدي في السينما، أو ذهابهم إلي أحد العروض الممتعة كالسيرك أو مسرحية، فإن هذا يخفف الضغط عنك، ويؤهلهم للاعتماد على أنفسهم في الحصول على المتعة والمرح.

تخلي عن خوفك عليهم، ولو قليلاً

الخوف عزيزتي الأم يسرق منك اللحظات الممتعة معهم، إذا كنت في متنزه مع أطفالك، ولكنك تشعرين بالرعب، فلن تتمكنوا من الشعور بالمتعة، لهذا لا تسمحي للخوف بإفساد سعادتك مع أطفالك، فقد احرصي على تأمين الأطفال وعينك عليهم لكن استمتعي معهم لا تدعي للخوف يسرق منك متعت سعادتك معهم، وتخلي عن الخوف قليلاً، واستمتعي مع صغارك فما أجمل أنت تعيشي طفولتك مرة أخري مع أبنائك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق